الجزائر: المجلس الدستوري يعلن استحالة تنظيم الانتخابات الرئاسية المقررة ليوم 4 يوليوز2019!

الجزائر: المجلس الدستوري يعلن استحالة تنظيم الانتخابات الرئاسية المقررة ليوم 4 يوليوز2019!

شطاري خاص2 يونيو 2019آخر تحديث : الأحد 2 يونيو 2019 - 4:12 مساءً

شطاري-متابعة

في خطوة قد تشعل الشارع الجزائري، أعلن المجلس الدستوري استحالة تنظيم الانتخابات الرئاسية المقررة ليوم 4 يوليوز2019، وإعادة تنظيمها من جديد، بعد أن أكد رفضه لملفات المترشحين الاثنين.

وجاء في بيان للمجلس “اجتمع المجلس الدستوري أيام  26، 29 ماي، و 01 يونيو 2019، للتداول حول ملفات الترشح لانتخاب رئيس الجمهورية، المقرر إجراؤه يوم 4 يوليو 2019، وفصل برفض ملفي الترشح المودعين لديه بقرارين فردين تحت رقم 18/ ق. م. د/19 المؤرّخ في 01 يونيو 2019، و رقم 19/ ق. م. د/19 المؤرّخ في 01 يونيو2019.

وبناءًا على قرار المجلس الدستوري يوم 01 يونيو 2019 والذي صرّح بموجبه استحالة إجراء انتخاب رئيس الجمهورية يوم 4 يوليو 2019، وإعادة تنظيمه من جديد”.

وأضاف “وبناءًا على ديباجة الدستور التي نصت في فقرتها الثانية عشر ” إنّ الدّستور فوق الجميع، وهو القانون الأساسي الذي يضمن الحقوق والحرّيّات الفرديّة والجماعيّة، ويحمي مبدأ حرّيّة اختيار الشّعب، ويضفي المشروعية على ممارسة السّلطات، ويكرّس التداول الديمقراطي عن طريق انتخابات حرّة ونزيهة”.

ويرى المجلس أنه “يتعيّن تهيئة الظروف الملائمة لتنظيمها وإحاطتها بالشفافية والحياد، لأجل الحفاظ على المؤسّسات الدستورية التي تُمكن من تحقيق تطلعات الشعب السيّد”.

كما يعود لرئيس الدولة استدعاء الهيئة الانتخابية من جديد واستكمال المسار الانتخابي حتى انتخاب رئيس الجمهورية وأدائه اليمين الدستورية.

رابط مختصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

شطاري خاص