الجزائريون يطالبون بإبعاد قيادة الأركان عن السياسة..

الجزائريون يطالبون بإبعاد قيادة الأركان عن السياسة..

شطاري خاص7 سبتمبر 2019آخر تحديث : السبت 7 سبتمبر 2019 - 2:40 صباحًا

شطاري-العيون

في الجمعة التاسعة والعشرين، خرج آلاف الجزائريين لشوارع العاصمة الجزائر، للحراك الشعبي المطالب برحيل ما بقي من رموز نظام الرئيس السابق، عبد العزيز بوتفليقة.

نشطاء في الحراك، طالبو بالمزيد من حرية الإعلام، ومواصلة مكافحة الفساد فضلاً عن انتخابات حرة ونزيهة، كما أطلقوا وسم (هاشتاغ) “حابين ديمقراطية” على منصة تويتر للتواصل الاجتماعي.

وردّد المتظاهرون عددا من الشّعارات الرّافضة لرئيس أركان الجيش، أحمد قايد صالح، معتبرين خطاباته بمثابة “تعد على الدولة المدنية”، مطالبين بحكومة مدنية وليس عسكرية وبالكف عن خطاب الثّكنات العسكرية.

رابط مختصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

شطاري خاص