حركة الممرضين وتقنيي الصحة تتوعد آيت طالب بوقفات احتجاجية تنديدا بمنحة الوزارة

حركة الممرضين وتقنيي الصحة تتوعد آيت طالب بوقفات احتجاجية تنديدا بمنحة الوزارة

شطاري خاص16 أغسطس 2020آخر تحديث : الأحد 16 أغسطس 2020 - 4:04 مساءً

شطاري-متابعة

قررت حركة الممرضين وتقنيي الصحة، العودة إلى الشارع بوقفات إحتجاجية إقليمية وجهوية، وذلك بكل من يومي 19 غشت و27 من الشهر، مع الإستمرار في حمل الشارات الإحتجاجية.

وتأتي هذه الخطوة الاحتجاجية حسب بلاغ للحركة، تعبيرا عن رفضهم التام للمنحة التي أقرتها الوزارة للأطر الصحية العاملة في مكافحة وباء كورونا، داعية إلى إعادة النظر في منظومة التعويض عن الأخطار المهنية بتحقيق الإنصاف بين الأطباء والممرضين والتقنيين.

وأكدت الحركة في بلاغ لها، أن الممرضين لن يقبلوا أي تحفيز لا يشمل إعادة النظر في منظومة التعويض، وذلك بتحقيق “الإنصاف والإستحقاق” بما يتماشى مع جسامة الأخطار المتنوعة التي يتعرض لها الممرضون وتقنيو الصحة.

وأشارت إلى إن أطر هيئة الممرضين وتقنيي الصحة قد قدمت تضحيات جسام في محاربة الجائحة، مسجلة إصابة ما لا يقل عن 235 شخصا من أفرادها، في حين تتكتم الوزارة الوصية على العدد الإجمالي للإصابات.

وشددت الحركة على مطالبها المتمثلة في؛ إحداث هيئة وطنية للممرضين والتقنيين، وإخراج مصنف الكفاء ات والمهن، والتعجيل بتوظيف الممرضين والتقنيين دون تعاقد، وإنصاف ضحايا المرسوم 2.17.535، ومراجعة شروط الترقي، والإنصاف في التعويض عن الاخطاء.

رابط مختصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

شطاري خاص