المغرب يوقع مع الولايات المتحدة اتفاقية تعاون عسكري لمدة 10 سنوات

المغرب يوقع مع الولايات المتحدة اتفاقية تعاون عسكري لمدة 10 سنوات

شطاري خاص3 أكتوبر 2020آخر تحديث : السبت 3 أكتوبر 2020 - 6:42 صباحًا

شطاري-متابعة

تكللت زيارة وزير الخارجية الأمريكي مارك إسبر إلى المغرب بتوقيع اتفاقية تعاون عسكري لمدة 10 سنوات، حسبما أفاد وزير الخارجية ناصر بوريطة.

وقال بوريطة في ندوة صحفية حضرها كل من مارك إسبر و الوزير المكلف بإدارة الدفاع الوطني عبد اللطيف لوديي، إن الاتفاقية تهدف إلى تعزيز التعاون بين البلدين ضد التهديدات المشتركة.

من جهته، أوضح وزير الدفاع الأمريكي الذي يختتم زيارته إلى الرباط الجمعة، بأن جولته في المنطقة المغاربية “تهدف إلى تعزيز التعاون العسكري مع بلدان المغرب الكبير والذي يتمحور حول محاربة الجماعات المتشددة وحفظ الأمن في شمال إفريقيا ومنطقة الساحل” .

ويشمل اتفاق التعاون العسكري بين واشنطن والرباط تحديث وتعزيز الصناعات والقدرات العسكرية المغربية.

تجدر الإشارة إلى الولايات المتحدة الأمريكية تُعد أول مزوِّد للمغرب بالسلاح، فضلا عن كون البلدان يشتركان سنويا في تنظيم مناورات “الأسد الإفريقي” تحت إشراف القيادة العسكرية الأميركية لإفريقيا (أفريكوم). وبسبب تفشي وباء كورونا، ألغيت المناورات هذه السنة.

رابط مختصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

شطاري خاص