قطريو بوجدور يطردون شابا صحراويا بشكل تعسفي

قطريو بوجدور يطردون شابا صحراويا بشكل تعسفي

شطاري خاص1 نوفمبر 2021آخر تحديث : الإثنين 1 نوفمبر 2021 - 5:16 مساءً

شطاري-بوجدور:

أقدم مسؤولو المحمية القطرية ببوجدور بطرد الشاب “ألمين الدعكي” الذي يعمل حارسا؛ بشكل تعسفي دون سابق إنذار.

قطريو بوجدور الذين يتمتعون بامتيازات خاصة، لاسيما بنفوذ الجماعة القروية “اجريفية” التي حولوها إلى ملك خاص لهم دون حسيب ولا رقيب؛ يقدمون منذ مدة على إصدار قرارات جوفاء في حق أبناء إقليم بوجدور العاملين بالمحمية.

طرد الشاب “ألمين الدعكي”، ماهو إلا إجراء روتيني يخفي غابة من التجاوزات في حق أبناء بوجدور العاطلين عن العمل، والذين استبشروا خيرا بقدوم المستثمرين القطريين، قبل أن يتخلوا عنهم واحدا تلو الآخر، وليعيثوا في الأرض فسادا.

هذا الطرد التعسفي وما سبقه من تجاوزات القطريين بإقليم بوجدور، ألقى بظلاله على ساكنة الإقليم ونشطائها الحقوقيين الذين نددوا ما مرة بهذه التصرفات دون أن يجدوا آذانا صاغية.

رابط مختصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

شطاري خاص