شخص في بادية العيون يعثر على حجر ثمين، ويبيعه ب 150 مليون ثم يختفي عن الأنظار

شخص في بادية العيون يعثر على حجر ثمين، ويبيعه ب 150 مليون ثم يختفي عن الأنظار

شطاري "خاص"26 يوليو 2016آخر تحديث : الثلاثاء 26 يوليو 2016 - 1:00 صباحًا

علي الباه:

علمت “شطاري” من مقربين من أحد الأشخاص بالعيون أنه عثر على حجر ثمين وباعه بمبلغ 150 مليون سنتيم.

وترجع تفاصيل الحكاية الى خروج عدد من الاشخاص في رحلة البحث عن الاحجار الثمينة ببوادي العيون بعد عثورهم في وقت سابق على حجر مماثل تم بيعه بمبلغ 60 مليون سنتيم.

واختفى الشخص عن الانظار بمجرد ان طالبه اصدقاؤه بضرورة اقتسام مبلغ الحجر، على اعتبار انهم خرجوا سوية للبحث في فيافي الصحراء.

مصادرنا أكدت ان الشخص المذكور لاذ بالفرار بسبب رفضه اقتسام هذه الغنيمة الثمينة.

وانتشرت في الآونة الأخيرة ظاهرة البحث عن الأحجار الثمينة بالبوادي والتي يعتقد أنها قطع صغيرة من نيازك سماوية سقطت على سطح الأرض، تستعمل في مجال الأبحاث العلمية بالدول الغربية.

رابط مختصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

شطاري "خاص"