البرلماني “محمد سالم لبيهي” يسائل وزير الداخلية حول عدم متابعة المتورطين في أعمال التهريب بكليميم

البرلماني “محمد سالم لبيهي” يسائل وزير الداخلية حول عدم متابعة المتورطين في أعمال التهريب بكليميم

شطاري "خاص"4 أغسطس 2016آخر تحديث : الخميس 4 أغسطس 2016 - 4:26 صباحًا

ليلى الموساوي:

وجه البرلماني عن حزب العدالة والتنمية بدائرة العيون “محمد سالم لبيهي” سؤالا كتابيا إلى وزير الداخلية “محمد حصاد” يسائله عن مدى تطور عمليات التهريب بجهة كليميم وادنون وعدم متابعة المتورطين في ذلك.

يأتي سؤال البرلماني الصحراوي بعد إلقاء القبض على المدير الجهوي للدرك الملكي بكليميم و 12 مساعدا له بتهم المتاجرة غير المشروعة في التهريب.

وتساءل “لبيهي” عن مصير متورطين آخرين بالمدينة، الذين لم تشملهم عملية الاعتقال، على الرغم من إدراك مسؤولي الرباط تورطهم في عمليات التهريب.

كلمات دليلية
رابط مختصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

شطاري "خاص"