الرئيس الجزائري المؤقت يعاني من مضاعفات صحية بعد إزالة ورم سرطاني!

الرئيس الجزائري المؤقت يعاني من مضاعفات صحية بعد إزالة ورم سرطاني!

شطاري خاص19 يونيو 2019آخر تحديث : الأربعاء 19 يونيو 2019 - 6:44 صباحًا

شطاري-العيون

أكدت مجلة «جون أفريك» الفرنسية أن الرئيس الجزائري المؤقت، عبد القادر بنصالح، يعاني من وضع صحي حرج.

وخضع بنصالح، الذي تولى منصب الرئاسة لفترة يحددها الدستور في ثلاثة أشهر بسبب شغور المنصب إثر استقالة عبد العزيز بوتفليقة، حسب المجلة لعملية جراحية همت إزالة ورم سرطاني، لكنه عاد بعد نجاح العملية ليواجه مضاعفات صحية جديدة.

وأدى الوضع، الذي يذكر بالحالة الصحية التي كان يعانيها بوتفليقة في الفترة التي كان يحكم فيها البلاد، حسب المصدر نفسه، إلى إلغاء حفل تلقي التهاني الذي كان يفترض أن ينظم بالقصر الرئاسي يوم عيد الفطر الماضي.

رابط مختصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

شطاري خاص