الرميد : إطلاق سراح البيدوفيل الكويتي ليس خطئاً جسيماً !

الرميد : إطلاق سراح البيدوفيل الكويتي ليس خطئاً جسيماً !

شطاري خاص17 فبراير 2020آخر تحديث : الإثنين 17 فبراير 2020 - 2:12 مساءً

شطاري-متابعة

قال مصطفى الرميد، وزير الدولة المكلف بحقوق الإنسان و العلاقات مع البرلمان، أن إطلاق سراح المواطن الكويتي المتهم باغتصاب طفلة قاصر بمراكش ليس خطئاً جسيماً.

و أضاف الرميد في تصريح له للصحافة في المعرض الدولي للكتاب بالدارالبيضاء، أنه ”إذا كان هناك حالة اغتصاب و مسؤول عن الإغتصاب سواء كان مواطن مغربي أو أجنبي و أطلق سراح المغتصب فذلك خطأ جسيم”.

و اعتبر المسؤول الحكومي ، أن ” هذا لا يعني الواقعة التي أثيرت لأنها معروضة على القضاء و ليس لدي أي معطيات دقيقة حولها و أنا أتحدث عن المبدأ هل هذا ينطبق على هذه القضية أم لا لأنه أمر من اختصاص مؤسسات أخرى”.

رابط مختصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

شطاري خاص