ساكنة “أسا” تخرج عن “بكرة أبيها” في ليلة تاريخية،للمطالبة بتوفير أدنى شروط العيش الكريم

ساكنة “أسا” تخرج عن “بكرة أبيها” في ليلة تاريخية،للمطالبة بتوفير أدنى شروط العيش الكريم

شطاري "خاص"20 أكتوبر 2017آخر تحديث : الجمعة 20 أكتوبر 2017 - 12:28 مساءً

شطاري-أسا:

خرجت ساكنة “أسا” ليلة البارحة، عبر مسيرات جابت مختلف أحياء المدينة، للمطالبة بتوفير أدنى سبل العيش الكريم.

ورفع المحتجون شعارات تطالب المسؤولين الحكوميين بتجهيز مرافق مستشفى المدينة، وكل ما يتعلق بالبنى التحتية، التي لا يتوفر الإقليم على أدناها.

كما احتجت الساكنة على مشكل العطش الذي تشهده المنطقة منذ أيام، محملين المسؤولية في ذلك للسلطات المحلية.

مطالب ساكنة أسا، لم تتوقف عند هذا الحد، حيث رفعوا شعارات برحيل منتخبي الاقليم، باعتبارهم لم يقوموا بالواجبات المنوطة بهم، وعلى رأسها الدفاع عن حاجيات الساكنة ومتطلباتها.

رابط مختصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

شطاري "خاص"