القضاء العسكري الجزائري يأمر بسجن 5 جنرالات

القضاء العسكري الجزائري يأمر بسجن 5 جنرالات

شطاري "خاص"15 أكتوبر 2018آخر تحديث : الإثنين 15 أكتوبر 2018 - 5:36 مساءً

شطاري-العيون

تهم الثراء غير المشروع واستغلال الوظيفة، كانت كافية ليأمر قاضي التحقيق في المحكمة العسكرية بالبليدة قرب الجزائر العاصمة مساء أمس الأحد إيداع خمسة ألوية الحبس المؤقت، بعد مثولهم في وقت سابق من نهار الأحد أمام القضاء العسكري.

المعنيون بالأمر، هم القائد الأسبق لجهاز الدرك اللواء مناد نوبة وقادة النواحي العسكرية الأولى والثانية والرابعة السابقين، ويتعلق الأمر بحبيب شنتوف والسعيد باي وعبد الرزاق الشريف، إضافة إلى مدير المالية الأسبق بوزارة الدفاع اللواء بوجمعة بودواور.

وسائل إعلام جزائرية، أفادت بأن القضاء العسكري ينظر في تهم فساد، وثراء فاحش وغير مشروع، وإساءة استغلال الوظيفة، كما كان قاضي عسكري بالبليدة، قد قرر شهر شتنبر الماضي، سحب جوازات سفر المعنيين بالتحقيق، بعدما صدرت في حقهم قرارات منع من السفر.

رابط مختصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

شطاري "خاص"