الرميد يهاجم ماء العينين بأن لها وجهين.. و نزع “لباس الإنتخابات” لا يجوز!

الرميد يهاجم ماء العينين بأن لها وجهين.. و نزع “لباس الإنتخابات” لا يجوز!

شطاري خاص2 فبراير 2019آخر تحديث : السبت 2 فبراير 2019 - 3:56 مساءً

شطاري-العيون

في أعقاب انتشار صور أمينة ماء العينين أثناء تواجدها بباريس، و التي أثارت جدلاً واسعاً، خرج وزير الدولة المكلف بحقوق الإنسان، عضو الأمانة العامة لحزب العدالة و التنمية مصطفى الرميد، مهاجما زميلته في الحزب في تصريح صحفي.

الرميد و في تصريحه قال أن: “ماء العينين كانت تلبس لباساً معيناً و به تقدمت إلى الناخبين و الناخبات و به حصلت على ثقتهم و كان هذا اللباس عنواناً لها على قيم تحملها فما يكون لها إذا صح أنها نزعت لباسها خارج البلاد أن تفعل ذلك”.

وأضاف الرميد أن: “الأمر ينبغي أن يكون على ماهو عليه هنا و هناك و طبعاً لا يجوز بأي حال من الأحوال أن يكون لواحد منا وجهين في الداخل و وجه في الخارج”. مؤكدا أن: “حزب العدالة و التنمية وضع يده على القضية في شخص الأمانة العامة و اتخذ بشأنها القرار الملائم و سيتم الإعلان عن ذلك في الوقت المحدد”.

رابط مختصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

شطاري خاص