“كبش” العيد سيترواح ثمنه بين 2200 و 2300 درهم، و “ماعز” الصحراء بين 800 و 1200 درهم

“كبش” العيد سيترواح ثمنه بين 2200 و 2300 درهم، و “ماعز” الصحراء بين 800 و 1200 درهم

شطاري "خاص"25 أغسطس 2016آخر تحديث : الخميس 25 أغسطس 2016 - 1:34 مساءً

شطاري:

قالت وزارة الفلاحة أن العرض المرتقب من الأغنام والماعز لعيد الأضحى يفوق الطلب الإجمالي للمواطنين.

وقالت الوزارة في بيان لها أن العرض المتوفر من الأغنام و الماعز يقدر ب 8،6 مليون رأس، فيما لا يتجاوز الطلب الإجمالي ب 5،35 مليون رأس، مشيرة إلى أن العرض المتوفر من الأغنام والماعز يشمل 4،9 مليون رأس من الأكباش و 3،7 مليون رأس من الماعز وإناث الغنم.

وأضاف البلاغ أن نسبة التوالد سجلت انخفاضا نسبيا مقارنة مع العام الماضي، وذلك بسبب تأخر التساقطات الذي طبع الموسم الفلاحي 2015-2016، مشيراً إلى أنه بالرغم من هذه الوضعية فإن العرض المتوفر اليوم كاف فيما سيمكن الطلب القوي على رؤوس الماشية الفلاحين من تمويل انطلاقة الموسم الفلاحي 2016-2017.

وبخصوص الأسعار أكد البلاغ أن التوقعات تشير إلى استقرارها أو ربما تراجعها بشكل طفيف مقارنة بأسعار السنة الماضية موضحا أن متوسط سعر الأضحية قد يتراوح بين 2200 و 2300درهم للرأس.

من جهة أخرى، أكد بلاغ وزارة الفلاحة أن الحالة الصحية للقطيع وخصوصا الماعز والأغنام تدعو للارتياح في مجمل مناطق المملكة بفضل مختلف المبادرات المتخذة من طرف مهنيي القطاع وبرامج المراقبة المستمرة وحملات التلقيح ضد الأمراض الحيوانية المعدية ذات الانعكاسات الاقتصادية والتي تقوم بها المصالح البيطرية التابعة للمكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية.

من جهة ثانية، تشهد أسواق المواشي بمدن الصحراء تراجعا ملحوظا في ثمن الأضحيات من “الماعز” الذي دأبت الأسر الصحراوية على اقتنائها، حيث يؤكد بعض “الكسابة” أن ثمنها لن يتجاوز 1200 درهم، سيما وأن عيد الأضحى يتزامن والدخول المدرسي الذي يثقل كاهل الأسر الصحراوية.

رابط مختصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

شطاري "خاص"