حزب الإستقلال يستعد لتنظيم أقوى تجمع خطابي بالعيون منذ تولي “نزار بركة” قيادة الحزب

حزب الإستقلال يستعد لتنظيم أقوى تجمع خطابي بالعيون منذ تولي “نزار بركة” قيادة الحزب

شطاري خاص29 مارس 2019آخر تحديث : الجمعة 29 مارس 2019 - 6:55 مساءً

شطاري-العيون

عالي التومي

ذكرت مصادر حزبية شديدة الاطلاع بأن استعدادات غير مسبوقة، تتم على قدم وساق، في هذه الأثناء لتنظيم ملتقى حزبي وصف بالضخم بمدينة العيون.

وأكدت المصادر ذاتها، بأن إنزالا استقلاليا ستشهده المدينة، إنطلاقا من بداية شهر أبريل المقبل، وذلك بحضور نزار بركة، الأمين العام لحزب الإستقلال، إضافة إلى عدد من الوجوه السياسية للحزب والمعروفة على الصعيد الوطني.

وحسب ذات المصادر، فإن نزار بركة سيترأس إلى جانب عضو اللجنة التنفيدية بحزب الإستقلال ومنسق الجهات الجنوبية الثلاث، مولاي حمدي ولد الرشيد، مهرجانات خطابية بمدن الصحراء للتواصل وإعادة الإستراتيجيات والبرامج استعدادا للمراحل والإستحقاقات المقبلة، بما يتماشى مع المركز السياسي الذى يحتله الحزب فى هذه الربوع.

واسترسلت المصادر نفسها، في حديثها لـ chttari.com بأن مايفوق 20 أاف مشارك شاب وشابة، إستقلاليو التوجه، ومن مختلف الفئات والأعمار سيشاركون خلال هذا الملتقى الإستقلالي التاريخي.

وفي السياق ذاته أشارت مصادرنا الحزبية، إلى أن مولاي حمدي ولد الرشيد، عضو اللجنة التنفيدية ومنسق الجهات الجنوبية الثلاث، يشرف شخصيا على هذه الاستعدادات.

ويحرص ولد الرشيد خلال هذه المناسبات على إظهار مدى قناعة الساكنة المحلية بمدن الصحراء، بمبادئ حزب الإستقلال وبمتانة تمسكها الراسخ بحزب الميزان، الذي يعتبرونه أحد أعتى وأقوى الأحزاب بهذه الأقاليم، خاصة مدينة العيون كبرى حواضر الصحراء، والذي يصفونها إستقلاليو الصحراء بالقلعة الصامدة لحزب الميزان.

رابط مختصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

شطاري خاص