سياسة مقرفة. “بنشماس” يشن حربا خاسرة على “شكاف” ويتهمها بالتخابر، ثم يتراجع ببلاغ اعتذار

سياسة مقرفة. “بنشماس” يشن حربا خاسرة على “شكاف” ويتهمها بالتخابر، ثم يتراجع ببلاغ اعتذار

شطاري خاص21 أغسطس 2019آخر تحديث : الأربعاء 21 أغسطس 2019 - 4:39 مساءً

شطاري-الرباط:

شن أنصار “حكيم بنشماس” رئيس مجلس المستشارين حربا قذرة بالوكالة في حق النائبة البرلمانية الصحراوية “عزيزة شكاف”، حيث اتهموها بالتخابر لصالح جهات معادية المغرب.

جاء ذلك بعد اختيار النائبة الصحراوية مناصرة تيار المستقبل الداعي إلى إزاحة بنشماس وتجديد هياكل حزب الأصالة والمعاصرة.

ولم يجد أنصار الأمين العام للحزب غير الكيل بمكيالين في حق واحدة من أهم كوادر الحزب على صعيد المملكة، نظير ما تتبوؤه من مناصب مهمة لاسيما في علاقاتها بالخارج للدفاع عن مصالح الوطن.

وخرج بنشماس ببلاغ ينفي من خلاله علاقته بالشائعات المغرضة التي مست من كرامة منت شكاف المشهود لها بالكفاءة والوطنية..

واعتذر بنشماس وطالب مريديه بالكف عن نشر مثل هكذا ادعاءات..

رابط مختصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

شطاري خاص