حزب الإستقلال يدخل في مفاوضات من أجل استقطاب رجل الأعمال “محمد بيدا” نائب رئيس اللجنة الإقتصادية المغربية الخليجية بالإتحاد العام لمقاولات المغرب (الباطرونا CGEM)

حزب الإستقلال يدخل في مفاوضات من أجل استقطاب رجل الأعمال “محمد بيدا” نائب رئيس اللجنة الإقتصادية المغربية الخليجية بالإتحاد العام لمقاولات المغرب (الباطرونا CGEM)

شطاري خاص13 يوليو 2021آخر تحديث : الثلاثاء 13 يوليو 2021 - 10:26 مساءً

شطاري-العيون:

في سياق التحركات الكبيرة قبل الإستحقاقات الإنتخابية التي أصبحت على الأبواب تواصل قيادة حزب الإستقلال بجهة العيون الساقية الحمراء عملية الإستقطابات التي تشتد وتيرتها شيئاً فشيئا.

وكشفت مصادر مقربة من رجل الأعمال الصحراوي “محمد يبدأ” أن حزب الإستقلال ممثلا في أحد أبناء عائلة ولد الرشيد دخل في مفاوضات منذ مدة من أجل استقطاب محمد بيدا إبن الحاج “حما بيدا” الرئيس السابق لجهة العيون الساقية الحمراء.

وأضافت ذات المصادر أن المفاوضات يمكن وصفها بـ(المتقدمة).

وللإشارة فإن رجل الأعمال الشاب محمد بيدا استطاع بشخصيته وتفانيه في عمله أن يدخل عالم الأعمال وطنيا ودوليا ومكنه ذلك من أن يكون من الأعضاء البارزين بالإتحاد العام لمقاولات المغرب (الباطرونا CGEM) ويشغل في ذات الإتحاد منصب نائب رئيس اللجنة الإقتصادية المغربية الخليجية.

وكان الإتحاد العام لمقاولات المغرب في اجتماع لمجلس الإدارة شهر سبتمبر الماضي قد عينه في منصب رئيس مجلس الأعمال المغربي القطري.

في ذات السياق؛ فإن “محمد بيدا”
هو الرئيس المدير العام لهولدينغ (أوماغستي Omagesti) وكان يشغل سابقا منصب المدير التنفيذي بمجلس رجال الأعمال المغربي السعودي، وهو المستورد والموزع الوحيد بالمغرب لجميع منتوجات شركة المراعي السعودية.

استقطاب ولد بيدا سيكون له ما بعده؛ لاسيما وأن الرجل يحظى بشعبية كبيرة بمدينة العيون؛ خصوصا وأنه يمثل واحدا من أكبر المكونات القبلية بالصحراء؛ ونفوذ عائلته الذي يتجاوز حدود الصحراء والمملكة؛ بالإضافة إلى كونه شابا مثقفا من العيار الكبير، وصاحب كاريزما قيادية قوية.

جدير بالذكر أن مجالس الأعمال التي توضع تحت رعاية الاتحاد العام لمقاولات المغرب تعمل على تعزيز التبادلات الدولية وعلاقات الشراكة وتقوية التعاون بين المغرب وشركائه الإقتصاديين.

رابط مختصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

شطاري خاص