بعد الخلافات والتراشق بالكراسي في الجامعة الخريفية، الأحرار ينجحون في تنظيم مؤتمرهم الجهوي بالعيون

بعد الخلافات والتراشق بالكراسي في الجامعة الخريفية، الأحرار ينجحون في تنظيم مؤتمرهم الجهوي بالعيون

شطاري "خاص"10 فبراير 2018آخر تحديث : السبت 10 فبراير 2018 - 2:13 مساءً

شطاري-العيون:

بعد صراع طويل على التنسيقية الجهوية لحزب التجمع الوطني للأحرار، وما رافق أزمة الجامعة الخريفية من تصدعات، نجح حزب الحمامة اليوم السبت في تنظيم مؤتمره الجهوي بمدينة العيون.

المؤتمر الذي حضرته أسماء بارزة في حزب الأحرار، على غرار رئيسه “عزيز أخنوش” مر في أجواء عادية دون تسجيل تجاوزات، وهو الأمر الذي شكل تخوف أنصار المنسق الجهوي للحزب بالعيون “محمد الرزمة” قبل أن يطوي صفحة الخلاف مع المنسق السابق للحزب “محمد عياش” الذي حسب عليه سلبا انسحابه من السباق الانتخابي البرلماني الأخير.

وتطرق التجمعيون في مؤتمرهم اليوم إلى جملة من النقاط لتحديد الأهداف المرجوة من هكذا لقاءات تواصلية تحضيرا للانتخابات المقبلة.

و وصف “محمد الرزمة” في معرض مداخلته بداية أشغال المؤتمر حزب الأحرار كونه “حزب أولاد الناس”، منوها برأب الصدع الذي حال دون التحضير الجماعي لهذا الملتقى التجمعي، دون أن يغفل بعث رسائل مبطنة لسياسيي الأحزاب الأخرى بمدينة العيون.

رابط مختصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

شطاري "خاص"